3366763399909077
recent
أخبار ساخنة

نصوص في دينامية الجماعات

الخط











تاريخ ظهور دينامية الجماعات

ترجمة: الحسن اللحية

نجد سواء في كتاب الجمهورية لأفلاطون أو السياسة لأرسطو مجموعة من الفرضيات والتحاليل ذات درجة عالية من الدقة تتعلق بالظواهر الجماعية وبنياتها وتحولاتها. ورغم ذلك ليس هناك من داع للشك في كون دراسة الجماعات والعلاقات الإنسانية لم تأخذ خاصية إيجابية وتجريبية إلا في بداية القرن العشرين. فإلى حدود هذه المرحلة كانت المؤلفات المخصصة لهذا المجال ذات طابع "نظري" أو ذات طابع "اليوتوبيات الخيالية". وكان بعضها يعكس خاصية عقلانية صلبة، وكانت مؤلفات أخرى تستلهما الرغبة والهوى، وحضور نزوعات جنسية أو حسية أو فوضوية أو جماعاتية.
Jean Maisonneuve, La dynamique des groupes, coll. Que sais-je ?1984 p 9-10.


مجال اهتمام دينامية الجماعات

تهتم دينامية الجماعات في معناها الواسع بمجموع المكونات والسيرورات التي تتدخل في حياة الجماعات، وعلى الأخص الجماعات التي يكون أفرادها في وضع وجه لوجه؛ بمعنى أن وجود الأفراد يكون نفسيا ويرتبطون فيما بينهم، ووجود تفاعل ممكن فيما بينهم.
Jean Maisonneuve, La dynamique des groupes, coll. Que sais-je ?1984 p.18


العوامل المساهمة في تكوين الجماعات

يمكن أن نميز ،بشكل عام، عوامل خارجية - سابقة على تكوين أي جماعة أو أن هذه العوامل تكون معطاة قبل تكوين الجماعة مباشرة- وعوامل داخلية خاصة بالجماعة كما هي. من بين العوامل المساهمة في تكوين الجماعات وجب ذكر تلك التي تتدخل في تكوين الجماعات المؤسساتية برمتها؛ هناك من جهة تأثير المراقبات الاجتماعية (بدء من أشكال الإكراه الشرعية إلى أنماط تأثير الضغط الشعبي). ومن جانب ثان هناك التبعية الهرمية أو الوظيفية لهذه الجماعة أو تلك في مجموع واسع ( في مكتب، في مقاولة مثلا). وأخيرا هناك بعض العوامل المشتركة بين معظم الجماعات (...).
وفيما يخص العوامل الداخلية للتماسك فإنها تنقسم إلى صنفين كبيرين كما سبق وأشير إلى ذلك في التعاريف السابقة:
أولا: هناك عوامل ذات صلة بالجانب السوسيو-عاطفي، وهو الجانب الذي يمنح للجماعة ما أسماه الباحثون اللوينيون (نسبة إلى لوين) "تكافؤها" أو" تجاذبها". وهي عوامل تحتوي على بعض التحفيزات والعواطف والقيم المشتركة، مع التدقيق بأن لفظ "القيم" لا يمكنه أن يؤخذ هنا في معناه المثالي، بل يجب أن يؤخذ في معنى عام جدا للضرورة المشعور بها.
ثانيا: هناك عوامل ذات طبيعة إجرائية أو وظيفية تمس التنظيم الخاص بالجماعة تسمح لها بتلبية حاجاتها(على الأقل) ومتابعة أهدافها.
ثالثا: جاذبية الهدف المشترك: يمكن لهذا الهدف أن يكون واضحا قليلا أو كثيرا حسب السن وطبيعة الجماعة.
    Jean Maisonneuve, La dynamique des groupes, coll. Que sais-je ?1984 p.22-24


نموذج الاتصال
NomE-mailMessage